مرحبا بكم في الظنة

المغرب, الصلاة القادمة

خلال 1 ساعة, 37 دقيقة

مرحبا بك في مدينة الظنة

مع نشأتها كقرية صغيرة للصيد، تحولت مدينة الظنة إلى مدينة وملاذ لأولئك ممن يبحثون عن أسلوب حياة يتمحور حول المجتمع والرفاهية.

 

تقع هذه المدينة الصغيرة في منطقة الظفرة، على بعد 250 كيلومترًا غرب مدينة أبو ظبي، وقد تطورت مع ازدهار صناعة النفط والغاز. حيث بدأت خطط تطوير المدينة في السبعينيات، عندما تم تحديد المدينة الصحراوية كموقع لمركز حضري قائم بذاته لخدمة السكان العاملين في القطاع الصناعي في شركة أدنوك.

 

افتتح المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة وحاكم أبو ظبي المدينة في عام 1982.

 

وقد نمت المدينة منذ ذلك الحين لتصبح مدينة صناعية مكتفية ذاتيا، وتضم التركيبة السكانية ما يزيد عن 70 جنسية مختلفة. توفر المدينة بيئة سكنية شاملة مع بنية تحتية حديثة، وتحوي العديد من المؤسسات الأكاديمية والمرافق الطبية ومنافذ البيع بالتجزئة والمصارف التجارية وخدمات تم والواجهات البحرية ووسائل الراحة والترفيه، بما في ذلك الفنادق والمنتجعات. وفي حين يتم تلبية الاحتياجات اليومية الحالية بشكل فعال، يبقى الحفاظ على تاريخ وثقافة دولة الإمارات العربية المتحدة مستمراً من خلال السوق التراثي، والقرية التراثية داخل المدينة. وترتبط البيئة السكنية والتجارية بشبكة طرق يتم خدمتها بواسطة وسائل النقل العام.

 

وفي إطار خطة التطوير التي تعمل أدنوك على تنفيذها من خلال مخطط استثماري بقيمة 3 مليارات دولار أعلنته أدنوك لتحسين الخدمات والمرافق ستواصل مدينة الظنة ترسيخ مكانتها كوجهه جاذبة للعيش و العمل و الترفيه للسنوات القادمة.

 

مدينة الظنة - واحة الحياة الأسرية التي لطالما سعينا إليها.